*** احبك ربي *** للاخوات فقط
عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنتي عضوة معنا
او التسجيل ان لم تكوني عضوة وترغبي في الانضمام الي اسرة منتدي احبك ربي للاخوات فقط
سنتشرف بتسجيلك
[b]شكرا


اهلا بكن في منتدي احبك ربي للاخوات منتدي اسلامي
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 كيف نستقبل هذا الضيف العزيز

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
احبك ربي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 137
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 30/08/2010

مُساهمةموضوع: كيف نستقبل هذا الضيف العزيز   الخميس سبتمبر 02, 2010 2:07 pm










رمضان
فرصة الزمان.. هكذا ينبغي أن يعتقد المسلم، وهكذا كان يعتقد سلفنا الصالح
رضوان الله عليهم، فلم يكن رمضان بالنسبة لهم مجرد شهر من الشهور، بل كان
له في قلوبهم مكانة خاصة ظهرت واضحة من خلال استعدادهم له واحتفائهم به
ودعائهم وتضرعهم إلى الله تعالى أن يبلغهم إياه لما يعلمون من فضيلته وعظم
منزلته عند الله عز وجل.
]اسمع إلى معلى بن الفضل وهو يقول: كانوا " يعني الصحابة " يدعون الله ستة أشهر أن يبلغهم رمضان، ثم يدعونه ستة أشهر أن يتقبله منهم . وقال يحيى بن أبي كثير: كان من دعائهم: اللهم سلمني إلى رمضان، اللهم سلم لي رمضان، وتسلمه مني متقبلاً

]والدعاء
ببلوغ رمضان، والاستعداد له سنة عن النبي المصطفي صلى الله عليه وسلم فقد
روى الطبراني عن أنس رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم: "أنه كان
إذا دخل رجب قال: اللهم بارك لنا في رجب وشعبان وبلغنا رمضان". (قال الألباني: إسناده فيه ضعف).
]وقد وصفت أمنا عائشة رضي الله عنها حال نبينا صلى الله عليه وسلم في استعداده لرمضان فقالت: كان يصوم شعبان كله، كان يصوم شعبان إلا قليلاً.[
]فهذا عن استعدادهم فكيف عن استعدادنا نحن ؟!!
لقد
جمعت لك أخيّ عدة نقاط أراها مهمة في استقبال رمضان، ولعل هناك ما هو أهم
منها ولكن هذا حسب ما فتح الله ويسر، والله أرجو أن ينفعنا وإياك
- النية الخالصة- التوبة الصادقة:-
- معرفة شرف الزمان:]فالوقت
هو الحياة، وهو رأس مالك الذي تتاجر فيه مع الله، وتطلب به السعادة وكل
جزء يفوت من هذا الوقت خاليًا من العمل الصالح يفوت على العبد من السعادة
بقدره . [/size][/b][/size]
]قال ابن الجوزي: ينبغي للإنسان أن يعرف شرف وقيمة وقته فلا يضيع فيه لحظة في غير قربة






5 - تعلم أحكام فقه الصيام:
وأحكامه
وآدابه حتى يتم الإنسان صيامه على الوجه الذي يحبه الله ويرضاه فيسحتق
بذلك تحصيل الأجر والثواب وتحصيل الثمرة المرجوة والدرة الغالية وهي
التقوى، وكم من إنسان
يصوم ولا صيام له لجهله بشرائط الصيام وآدابه وما يجب عليه فيه، وكم ممن
يجب عليه الفطر لمرض مهلك أو لعذر شرعي، ولكنه يصوم فيأثم بصومه، فلابد من
تعلم فقه الصيام وأحكامه، وهذا واجب وفرض من عين على من وجب عليه الصيام .


6 - تعويد النفس على:-
(أ)
الصيام: وقد كان النبي يصوم شعبان كله كان يصوم شعبان إلا قليلاً . وكان
هذا ضروريًا لتعويد النفس على الصيام حتى إذا جاء رمضان كانت مستعدة بلا
كلفة ولا تعب يمنعه عن العمل ويحرمه من كثرة التعبد

[size=21][

*************** التوقيـــــــــــــــــــع *************
[center] كل عام و انتن بخير

اهلا بكم في منتدي احبك ربي للبنات فقط



[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mo0o0o0o0o0o0n.1talk.net/forum.htm
 
كيف نستقبل هذا الضيف العزيز
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
*** احبك ربي *** للاخوات فقط :: *0*القسم العــــــام*0* :: الواحة الرمضانية :: @مواضيع رمضانية@-
انتقل الى: